• ×
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 | 11-30-2020

وطني دمت عزيزًا

0
0
137
 الوطن هو المكان الذي يضمنا جميعًا.. الوطن هو الملجأ عندما يكون الخوف قد أسدل ستاره.. الوطن هو الكُم الذي تمسح به دمعتك.. الوطن هو الدفتر الذي تكتب فيه ما تشتكي منه.. الوطن هو الغاية التي تريد أن تصل إليها؛ لتشعر بأنك ملكت كل شيء.

فلا مساومة على الوطن، ولا حياد معه، وسيبقى الوطن شامخًا كشموخ الجبال، رغم أنف الأعداء والحاقدين؛ فنحن خط الدفاع الأول عن الوطن وقادته.

تلاحمنا أساس وحدتنا؛ فالوطن لا يقدر بثمن. وإني عرَّفت الوطن سابقًا بأنه: "الوطن" ليس مجرد حفنة تراب وبيوت، الوطن أسمى من ذلك بكثير، الوطن انتماء، الوطن أمان، الوطن حياة، الوطن لحاف، الوطن ملجأ، الوطن تجارة لن تحتاج فيها إلى رأس مال، ولن تخسر فيها أبدًا.

من تآمر على وطنه ورضي بأن يكون خنجرًا في مغروسًا في ظهر الوطن لا يستحق أن يحلم بعيش الكرامة فوق أرضه وهو من خان اللقمة، ورضي أن يكون حجر عثرة له.

أولئك الخونة لن يجدوا بعد خيانتهم من يحترمهم؛ فهناك كلمة شهيرة لجيفارا يقول فيها: ‏مثل الذي باع بلاده وخان وطنه كالذي يسرق من بيت أبيه ليطعم اللصوص، فلا الأب يسامح، ولا اللص يكافئ!!

ليس هناك أسوأ ولا أقبح من خيانة الوطن. أولئك الخونة لحقتهم سُبة الأبد؛ فلا مكسب يعوض خسارة الوطن، مهما أوهمتك نفسك بعظيم المكسب الذي اعتقدت أنه عوض عن خيانة الوطن.